تنغير: تحرير القرآن الكريم بأنامل مستفيدات من برنامج محو الأمية

أعلنت المندوبية الإقليمية للشؤون الاسلامية بتنغيرعن نجاح 910 مستفيدة من برنامج محو الأمية بمساجد الإقليم  في التحرير النهائي لـ07 صفحات من القرآن الكريم، من المصحف المحمدي، بالخط المغربي المبسوط (من الصفحة 62 إلى الصفحة 68 من سورة  آل عمران).

وذلك بعد إخضاع المتدربات لتدريب مكثف بقيادة فريق يتكون من 17 مؤطر ومؤطرة و ثلاث مدررين بالإضافة إلى المكلف الإداري وتحت الإشراف الفعلي للسيد المندوب الإقليمي للشؤون الإسلامية.

يأتي ذلك تنفيذا لمشروع كتابة القرآن الكريم من لدن المستفيدات من برنامج محو الأمية بالمساجد الذي أطلقته وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية.

 هذا وقد كثفت المندوبية الإقليمية للشؤون الاسلامية بتنغير جهودها لإنجاز المشروع وإنجاحه، حيث تم توجيه جميع المتدخلين بالإقليم بالسهر على عملية الكتابة بشكل جدي ومسؤول فزودت الأطر المشرفة بالأدوات والمعدات اللازمة له.

كما لوحظ ان هذه المبادرة غرست في نفوس المستفيدات والمشاركات وغيرهن روح المبادرة والمنافسة فكانت هذه العملية المباركة بداية لإكتشاف مواهب في صفوفهن، بعد أن لقي المشروع استحسانا من طرفهن وبعد انخراطهن الفعال والمثمر .

 كما نوهت المندوبية بمجهودات مؤطرات وفرق الاشراف القائمين على انجاز هذا المشروع النبيل سائلين الله تعالى أن يجعل هذا العمل في ميزان حسنات أمير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس وأن يحفظه بما حفظ به الذكر الحكيم وأن يقر عينه بولي عهده المحبوب المولى الحسن وكافة أفراد أسرته الملكية الشريفة وشعبه الوفي إنه سميع قريب مجيب.